صحة

8 فوائد صحية مذهلة لتناول التفاح

8 فوائد صحية مذهلة لتناول التفاح، يعتبر التفاح فاكهة شائعة يمكن تناولها طازجة أو استخدامها في مجموعة متنوعة من الوصفات. يعتبر التفاح مصدرًا جيدًا للألياف والفيتامينات A و C. كما أنه يحتوي على مضادات الأكسدة التي قد تساعد في الحماية من بعض الأمراض المزمنة. عند اختيار التفاح، ابحث عن التفاحات الصلبة وذات الألوان الزاهية الخالية من الكدمات أو العيوب. قم بتخزين التفاح في الثلاجة لمساعدته على البقاء طازجًا لفترة أطول.

8 فوائد صحية مذهلة لتناول التفاح

التفاح فاكهة صحية ولذيذة يمكن الاستمتاع بها بعدة طرق مختلفة. تناولها نيئة أو مطبوخة أو في فطائر أو حلويات أخرى. يعتبر التفاح مصدرًا جيدًا للألياف والفيتامينات A و C.

1- دعم صحة الجهاز العصبي

فوائد التفاح في دعم صحة الجهاز العصبي عديدة. يحتوي التفاح على مستويات عالية من الكيرسيتين، وهو أحد مضادات الأكسدة القوية التي ثبت قدرتها على حماية الخلايا العصبية من التلف وتحسين التواصل فيما بينها. كما ثبت أن الكيرسيتين يقلل الالتهاب ويحسن تدفق الدم إلى الدماغ. بالإضافة إلى ذلك، يعتبر التفاح مصدرًا جيدًا لفيتامينات A و C الضرورية لصحة الجهاز العصبي.

2- خفض خطر الإصابة بالجلطات

ثبت أن التفاح يقلل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة تصل إلى 32٪. هذا على الأرجح بسبب المستويات العالية من مضادات الأكسدة في التفاح، والتي تساعد على الحماية من تلف الأوعية الدموية. تشمل الفوائد الأخرى للتفاح تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان والسكري.

3- الحفاظ على صحة القلب

التفاح ليس فقط غنيًا بالألياف ولكن أيضًا بمضادات الأكسدة المهمة لصحة القلب. أظهرت دراسة حديثة أن الأشخاص الذين يتناولون تفاحة يوميًا لديهم مخاطر أقل للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. في الدراسة، كان المشاركون الذين تناولوا التفاح أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 13٪ مقارنة بمن لم يأكلوا التفاح. يحتوي التفاح أيضًا على البكتين، والذي ثبت أنه يخفض مستويات الكوليسترول.

4- الحماية من مرض السكري

أظهرت دراسة جديدة كبيرة أن استهلاك التفاح يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2. وأظهرت البيانات، المأخوذة من أكثر من 187 ألف شخص، أن أولئك الذين تناولوا كمية كبيرة من التفاح كان لديهم خطر أقل بنسبة 23 في المائة للإصابة بالمرض. تضيف النتائج إلى الكم المتزايد من الأدلة التي تربط التفاح بصحة أفضل. يعتبر التفاح مصدرًا جيدًا للألياف ومضادات الأكسدة، والتي تم ربطها بتقليل مخاطر الإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة، بما في ذلك أمراض القلب والسرطان.

5- المساعدة على فقدان الوزن الزائد

غالبًا ما يُنظر إلى التفاح على أنه وجبة خفيفة صحية، ولكن يمكن أن يكون مفيدًا أيضًا في إنقاص الوزن. يعتبر التفاح مصدرًا جيدًا للألياف ومضادات الأكسدة، وكلاهما يمكن أن يساعد في إنقاص الوزن. يمكن أن تساعدك الألياف الموجودة في التفاح على الشعور بالشبع لفترة أطول، ويمكن أن تساعد مضادات الأكسدة في تعزيز عملية التمثيل الغذائي لديك. التفاح منخفض أيضًا في السعرات الحرارية، لذلك لن يضيف إلى محيط الخصر لديك.

6- يساعد في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي

يعتبر التفاح مصدرًا جيدًا للألياف الغذائية، وهو أمر مهم لصحة الجهاز الهضمي. تساعد الألياف في الحفاظ على نظافة الجهاز الهضمي وعمله بشكل صحيح. يحتوي التفاح أيضًا على نوع من الألياف القابلة للذوبان تسمى البكتين، والتي ثبت أنها تساعد في تقليل مستويات الكوليسترول في الدم وتعزيز انتظام حركات الأمعاء. بالإضافة إلى ذلك، يعتبر التفاح مصدرًا جيدًا للفيتامينات والمعادن، بما في ذلك فيتامين سي والبوتاسيوم والمغنيسيوم.

7- دعم المناعة

تم ربط استهلاك التفاح بتقليل مخاطر الإصابة بالعديد من الحالات الصحية، بما في ذلك السرطان والسكتة الدماغية وأمراض القلب. يحتوي التفاح على مركبات يمكن أن تساعد في الحفاظ على قوة جهاز المناعة، مثل الكيرسيتين والبوليفينول. الكيرسيتين هو أحد مضادات الأكسدة التي تساعد على حماية الخلايا من التلف. تعد مادة البوليفينول أيضًا من مضادات الأكسدة، ولكن لها أيضًا خصائص مضادة للالتهابات. في إحدى الدراسات، كان الأشخاص الذين تناولوا التفاح يوميًا أقل عرضة للإصابة بعدوى في الجهاز التنفسي، مثل الأنفلونزا أو نزلات البرد بنسبة 14٪.

8- الحفاظ على صحة العظام

أظهرت دراسة حديثة أن التفاح يمكن أن يساعد في الحفاظ على صحة العظام. ووجدت الدراسة، التي أجريت على الفئران، أن مركبًا موجودًا في التفاح يسمى حمض أورسوليك يزيد من إنتاج الكولاجين، وهو بروتين يساعد في الحفاظ على العظام قوية وصحية. ساعد حمض Ursolic أيضًا على زيادة كمية بانيات العظم، وهي الخلايا المسؤولة عن بناء عظام جديدة. قال المؤلف الرئيسي للدراسة، الدكتور كريستوفر آدامز، إن النتائج يمكن أن يكون لها آثار على الوقاية من هشاشة العظام وعلاجها، وهي حالة تؤدي إلى ضعف العظام وهشاشتها. يعتبر التفاح مصدرًا جيدًا لحمض أورسوليك، بالإضافة إلى العناصر الغذائية الأخرى المهمة لصحة العظام، مثل فيتامين سي والبوتاسيوم والمغنيسيوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى